سلطت العديد من وسائل الإعلام الإنجليزية أبرزها صحيفة “ذي صن” الضوء على حالة الغضب التي انتابت المصري محمد صلاح، بعد نهاية مباراة فريقه ليفربول ومضيفه نيوكاسل بالتعادل 1-1.

ونشرت الصحيفة البريطانية، صورا لصلاح، ومعالم الغضب ظاهرة عليه، قبل أن يغادر فورا أرضية الملعب إلى نفق اللاعبين دون أن يصافح أحدا.
ورغم افتتاح ليفربول باب التسجيل مبكرا منذ الدقيقة الثالثة عن طريق صلاح، عادل نيوكاسل النتيجة عندما كانت المباراة تلفظ أنفاسها الأخيرة في الدقيقة الخامسة من الوقت بدل الضائع عبر جوزيف ويلوك.
وبهذا التعادل، أهدر ليفربول نقطتين ثمينتين ورفع رصيده إلى 54 نقطة في المركز السادس وزادت مهمته تعقيدا في حجز أحد المراكز الأربعة المؤهلة لدوري أبطال أوروبا الموسم المقبل قبل 5 جولات على نهاية “البريميرليغ”.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *