أفادت وكالة “أسوشيتد برس” نقلا عن مصادر مطلعة أن البنتاغون أمر بنشر وحدات من الشرطة العسكرية في مينيابوليس، بسبب تصاعد الاحتجاجات،

التي تحولت منذ أمس الجمعة إلى أعمال شغب وحرق.
وفي وقت سابق اليوم السبت، أعلنت ولاية جوروجيا حالة الطوارئ، بسبب تصاعد الاحتجاجات وأعمال الشغب على خلفية حادثة مقتل رجل بداية الأسبوع الجاري على يد الشرطة بطريقة وحشية.
وفي لوس أنجلوس وبعد تصاعد حدة الاحتجاجات، حذرت الشرطة المتظاهرين من مغبة البقاء في مناطق التجمع غير المرخصة، مضيفة أن ذلك سيعرضهم للاعتقال.
وتسببت وفاة جورج فلويد، وهو رجل من ذوي البشرة السوداء، على يد ضابط شرطة أبيض، بطريقة وحشية، في غضب بمدينة مينيابوليس.
وقد بدأت التظاهرات في مينيابوليس سلمية قبل أن تتحول منذ يوم الجمعة، إلى فوضى وأعمال نهب وحرق، وتتوسع دائرة الاحتجاجات

د/أمال بوسعادة

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *