لاتحاد الإنجليزي لكرة القدم استبعد المدافع الدولي الصربي برانيسلاف إيفانوفيتش من تحقيقاته في أحداث المباراة الماضية على ملعب “ستامفورد بريدج” عندما نشبت أكثر من مشاجرة،

بين لاعبي تشيلسي وإيفرتون. وانتشرت أكثر من صورة لإيفانوفيتش يحاول عض كتف لاعب وسط إيفرتون جيمس مكارثي أثناء تشاجرهما معا من خلف ظهر الحكم جونثان موس، إلا أن تقنيات التصوير لم تساعد لجنة الانضباط على اكتشاف حقيقة العضة من عدمها ليتم اخراج إيفانوفيتش من التحقيقات.
وأكدت لجنة الحكام السابقين دراستها لحادث اعتداء إيفانوفيتش على مكارثي من كل الاتجاهات، لكنهم قرروا بأنها لا تستحق البطاقة الحمراء والإيقاف. بينما وجه الاتحاد الإنجليزي تهمة لكل من إدارتي تشيلسي وإيفرتون لفشلهم في السيطرة على لاعبيهم خلال المباراة التي انتهت بفوز صعب لتشيلسي بهدف دون رد في الدقيقة 90 سجله ويليان بورجس وشهدت طرد لاعب وسط إيفرتون جاريث باري بالبطاقة الصفراء الثانية بعد تدخلاته العنيفة على ويليان.
وسيواجه كلا الناديين إجراءات تأديبية لانعدام انضباط لاعبيهم وخروجهم عن المألوف واستفزازهم بعضهم بعض من خلف ظهر الحكم. وكان جوزيه مورينيو قد اعترض في المؤتمر الصحفي على أحد الصحفيين وهدد بالانسحاب من القاعة بعد أن سأله عن حادثة إيفانوفيتش، فقد رد قائلا “لا تجعلني أضحك لا تجعلني أضحك!”.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *