ال وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو أن الولايات المتحدة ستواصل دعمها للجهود القبرصية التي ترعاها الأمم المتحدة لإعادة توحيد الجزيرة كدولة على أساس اتحادي ذات منطقتين وطائفتين وتعتقد أن إيجاد حل للجزيرة سيجلب السلام والازدهار لجميع القبارصة.

في رسالة بمناسبة عيد استقلال قبرص، قدم بومبيو التهاني لشعب جمهورية قبرص بهذه المناسبة.

جاء في رسالة وزير الخارجية الامريكي “إن أواصر الصداقة بين جمهورية قبرص والولايات المتحدة قوية. إننا نتطلع إلى مواصلة تعاوننا الوثيق في توسيع علاقاتنا التجارية الثنائية ومكافحة الإرهاب وتحسين الأمن البحري وتعزيز الاستقرار الإقليمي. وإن الولايات المتحدة تواصل دعم المفاوضات القبرصية التي ترعاها الأمم المتحدة لإعادة توحيد الجزيرة على أساس اتحاد فيدرالي ذو منطقتين وطائفتين، وترى أن ايجاد حل لتقسيم الجزيرة سيجلب السلام والازدهار لجميع القبارصة”.

تجدر الإشارة إلى أنه تم تقسيم قبرص منذ عام 1974، عندما غزتها القوات التركية واحتلت 37%من أراضيها. فشلت العديد من المفاوضات التي تدعمها الأمم المتحدة بهدف إعادة توحيد الجزيرة تحت سقف اتحادي في تحقيق الحل حتى الآن. كانت آخر هذه المحادثات في صيف عام 2017 في منتجع كران مونتانا في سويسرا.
علي مامون

x

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *