وصف مسؤول استخباراتي في واشنطن تصريحات رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو عن “المستودع النووي السري الإيراني”، بـ”المضللة بعض الشيء”.
وقال المسؤول الأمريكي: “نعلم بوجود هذه المنشأة منذ فترة، وهي مليئة بالملفات والأوراق، لا بأنابيب الألومنيوم لأجهزة الطرد المركزي”.
وأكد مسؤول أمريكي آخر أن المستودع المذكور، “استخدم لتخزين سجلات ومواد أرشيفية من البرنامج النووي الإيراني”.
وسبق لنتنياهو وأعلن في الأمم المتحدة أن إيران “تحتفظ بمستودع نووي سري”، وأنها “شيدت في لبنان ثلاثة مواقع سرية لتطوير صواريخ دقيقة قادرة على ضرب أي هدف في إسرائيل”.
وعرض نتنياهو “خريطة وصورا لمستودع إيران النووي”، مشيرا إلى أن السلطات الإيرانية “نقلت 15 كيلوغراما من المواد المشعة منه وأخفتها في أنحاء متفرقة من طهران لطمس الأدلة، وأن 300 طن من المواد المشعة توجد في هذا المستودع”.
وطالب نتنياهو الوكالة الدولية للطاقة الذرية بإجراء تفتيش على مخازن إيران السرية قبل أن تسارع طهران إلى تطهيرها من محتوياتها.
فادر احمد

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *