الاتحاد الأوروبي لكرة القدم أكد بشكل رسمي إنه لن يتخذ أي إجراء ضد قائد ريال مدريد سيرجيو راموس، رغم ضربه حارس مرمى ليفربول لوريس كاريوس، في مباراة نهائي
دوري أبطال أوروبا يوم السبت، والتي انتهت بفوز الفريق الملكي 3-1.
وأوضح يويفا حسب ما أبرزته صحيفة “موندو ديبورتيفو” الإسبانية، اليوم الثلاثاء، أن القواعد التأديبية التي تسمح بفتح تحقيق فيما يتعلق بحوادث سوء السلوك، التي لا يراها حكام المباريات “لا تطبق في هذه الحالة”. وكان راموس قد ضرب رأس كاريوس بكوعه الأيمن قبل دقيقتين من تسجيل كريم بنزيما لهدف ريال مدريد الأول نتيجة ارتكاب الحارس الألماني لخطأ فادح. لكن يويفا يعتقد أنه من خلال الإعادة التلفزيونية يظهر أيضا أن راموس قد تم دفعه نحو كاريوس من جانب مدافع ليفربول فيرجيل فان ديك.
وقال الاتحاد الأوروبي أيضا “لم يتم تقديم أي احتجاج آخر”. وأغضب راموس مشجعي ليفربول ومصر في وقت سابق من المباراة نفسها، بعد أن تسبب في إصابة قوية في الكتف للمصري محمد صلاح نجم ليفربول، غادر بسببها الأخير المباراة بعد 30 دقيقة من البداية.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *