قالت الفنانة المصرية ريم البارودي إنها تعيش حالياً قصة حب رائعة مع شخص ما من دون الكشف عن هويته، مؤكدةً أنها لا تمانع بأن تكون زوجة ثانية رغم أنها قديماً

ترفض هذه الفكرة.
وأضافت ريم البارودي في مقابلة تلفزيونية “أنها تحب الحياة وتريد الاستقرار ، وهذا هو سبب مهاجمتها للفنان أحمد سعد”، مؤكدةً “أن خوضها في أسراره والتحدث عنه في البرامج جاء لأنه كسرها بشدة ودمر أحلامها في لحظة ما لذلك أرادت الانتقام منه على حد قولها”.
وأشارت ريم إلى “أنها أحست بالضغينة قليلاً تجاه الفنانة سمية الخشاب بعد زواجها من أحمد سعد، ولكنها أشفقت عليها بعد مقابلتها التلفزيونية مع “شيخ الحارة” العام قبل الماضي وحديثها حول تعديه عليها “. مشيرةً إلى “أنه لم يفعل ذلك معها ولم يتعدى يوماً بالضرب عليها مثلما فعل مع الخشاب”.
وعن خلافها مع الإعلامية ريهام سعيد، قالت ريم “ن ريهام تغار منها كثيراً وتتعمد مضايقتها على السوشيال ميديا” وآخرها كان المنشور الذي قالت فيه: “في ناس بتاكل معاك عيش وملح جوع مش أكتر”؛ مؤكدةً نها قصدتها هي، ولم تكتفي بذلك بل أقامت دعوى قضائية ضدها منذ 7 أشهر من دون سبب.
كما أشارت ريم إلى أنها من بطلات الصف الثاني بالسينما وتتمنى أن تكون نجمة صف أول ولكن هناك من يحاربها بشدة، موضحةً أنها كانت مرشحةً لدور إحدى بطلات فيلم “بون سواريه” مع الفنانتين غادة عبدالرازق ومي كساب، إلا أنه تم استبعادها قبل يومين من تصوير الفيلم.
وبينت ريم أنها علمت بأن غادة عبد الرازق هي من رفضت مشاركتها، حيث فاجأها أحمد السبكي منتج الفيلم وقال لها إنها لن تتواجد معه في الفيلم وسيعوضها بفيلم آخر، وسألها عما إذا كان هناك مشكلة بينها وبين غادة، وعقبت أن هناك الكثير من الناس يحسدونها دائماً وهذا سبب ابتعادها هذا العام عن الكثير من الأشخاص.

د/امال بوسعادة

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *