نفت المنظمة الدولية للدفاع عن الحقوق والحريات والمعروفة إختصارا بدرلم إنترناشيونال إصابة رئيستها الإعلامية والحقوقية الدولية وسيدة الأعمال الدكتورة أمال بوسعادة العلمي بفيروس كورونا كما صرحت بعض
المنابر المحسوبة على مرتزقة البوليساريو ومن يمولونهم .
،كما أكدت المنظمة الدولية في بيانها أن الدكتورة أمال بوسعادة العلمي
تخضع للحجر الصحي هي وزوجها وإبنها ،عقب تأكيد إصابة أستاد إبنها بالفيروس ،يوم الإثنين 5اكتوبر ،
رغم أن نتائج تحاليل الدكتورة أمال بوسعادة العلمي وعائلتها جاءت سلبية .
كما ،وأضافت المنظمة أن الدكتورة أمال بوسعادة العلمي سوف تقوم بكل مهامها من مقرسكنها ،،
كما وأكدت المنظمة أنها تتابع قضاياها ضد زعيم البوليساريو وأعوانه ،المتابعين بجرائم ضد الإنسانية
قادر أحمد

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *