استنكر النائب حسن السيد ، عضو اللجنة الإقتصادية بالبرلمان المصري “تصريحات رئيس البرلمان الأوروبي ، بشأن القبض على مواطن مصري والمطالبة بالإفراج عنه” ،

مشيرا إلى “أن مثل هذه التصريحات تعتبر تدخل سافر وغير مقبول فى الشأن الداخلى المصرى قبل أن يكون عدوانا صريحا على أعمال القضاء المصرى الشامخ المستقل وتحقيقات النيابة العامة” .
كما أشار السيد في بيان صحفى له إلى “أن تصريحات رئيس البرلمان الأوروبى تعتبر أيضا مساسا بضمانات إستقلال القضاء المنصوص عليها فى المواثيق الدولية، بالإضافة إلى أنها تمثل إزدواجية في المعايير والمواقف” .
كما أوضح عضو اللجنة الإقتصادية بالبرلمان “أن النظر للحقائق بمنطق مغلوط أصبحت السمة الأساسية لسياسات للإتحاد الأوروبي وبعض المنظمات المشبوهة تجاه مصر” .
 وتابع: “تصريحات رئيس البرلمان الأوروبى تثير الريبة والشك فى رؤيته للواقع بمنطق مغلوط وأحادى الجانب ، بشكل يعتمد على تقارير مشبوهة ، مشيرا إلى أن الدكتور على عبد العال رئيس البرلمان قام بالرد علي هذه التصريحات في حينها” .
واختتم: “الشعب المصري يلتف حول قيادته السياسية وأصبح يدرك بشكل كامل حقوقه ويرفض أى تدخل أو وصاية من شأنها تقويض إرادته الفاعلة أو هدم كيان دولته” .
 

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *