اعتادت نجمة البوب الأميركية الشهيرة مادونا الاهتمام بنفسها، وبصحة بشرتها، والحفاظ على قوامها الرشيق، عبر التمارين الرياضية والرقص والأكل الصحي.

مادونا (62 عاماً) أثارت جدلاً بين متابعيها، بعد نشرها صورة لوجهها وقد بدا واضحاً خضوعها للتجميل، إذ ظهرت بشرتها صافية ونقية، ووجهها مشدوداً، وهو ما لاقى تعليقات تطالبها بالتخلي عن عمليات التجميل والبقاء على طبيعتها.
وعلَّق أحد المتابعين، قائلاً: “عليكِ أن تظهري بإطلالة طبيعية”، فيما كتب آخر: “عمليات التجميل تدمر الجمال الطبيعي”، فيما جاء تعليق آخر، ليتساءل: “مَن هذه؟”، مؤكدا أنها ليست مادونا. واتجه بعض المتابعين إلى اعتبار الأمر شخصيا، إلا أن محبي مادونا أكدوا أنها أجمل على طبيعتها، وأن عمليات التجميل غير مفضلة.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *